صفحات

المنطق والإنصاف في برنامج اليونان

By | مارس 28th, 2012|أزمة منطقة اليورو, أسعار الصرف, أوروبا, الأجور, الاقتراض الخارجى, الاقتراض المحلى, الاقتصاد, الانتاجية, البطالة, البنوك, التجارة, التنافسية, الدين الخارجى, الدين العام, الديون, الديون السيادية, الركود, الصادرات, الصندوق, الطلب الخارجى, الفجوات التمويلية, القدرة التنافسية, القطاع الخاص, القطاع المالي, الموازنة العامة, النمو الاقتصادى, الواردات, اليونان, برنامج اقتصادى, تخفيف أعباء الديون, خبرة الصندوق الأساسية, سعر الصرف الحقيقى, صفقة اشراك القطاع الخاص, صندوق النقد الدولي, عجز الحساب الجارى, عجز الموازنة, منطقة اليورو, هيكلة الديون|


بقلم أوليفييه بلانشار

تحتاج اليونان إلى شيئين لكي تستعيد صحتها الاقتصادية. أولاً، تخفيض أعباء الديون؛ وثانياً، تحسين قدرة اقتصادها على المنافسة. ويعالج البرنامج الجديد المسألتين.

تخفيض المديونية

تمكنت بعض البلدان فى الماضى من التفاوض على تخفيض أعباء ديونها العامة الثقيلة، وقد تحقق ذلك للبلدان التي نجحت فى الحفاظ على معدلات مرتفعة للنمو. أما في حالة اليونان، فقد أصبح من الواضح أن النمو المرتفع ـ ناهيك عن استمراره ـ لم يكن ليتحقق فى وقت قريب، الأمر الذى جعل إعادة هيكلة الديون أمراً ضرورياً.

وقد كانت العملية طويلة ومعقدة. وليس ذلك مستغرباً؛ فمن النادر أن يكون التفاوض بين الدائنين والمدينين سهلاً. وفي هذه الأثناء، غالباً ما كان الدائنون الأجانب يوصَمون في اليونان بأنهم حفنة من الأشرار ـ بنوك غنية بوسعها أن تتحمل ضربة في أعمالها، بل وينبغي ألا تمانع في تلقيها. ولكن البنوك، في آخر المطاف، ملك للناس الذين تقلصت قيمة أسهمهم المصرفية، ومنهم الكثير ممن يدخرون للتقاعد.

Continue reading “المنطق والإنصاف في برنامج اليونان” »

دواعي التعويم المدار للعملة في ظل استهداف التضخم

By | مارس 9th, 2012|أسعار الصرف, أسعار الفائدة, استهداف التضخم, الأزمة الاقتصادية, الأزمة المالية, الأزمة المالية العالمية, الأسواق الصاعدة, الاحتياطيات الأجنبية, الاقتصاد, الاقتصادات المتقدمة, الانتعاش الاقتصادي, البنك المركزى, التدفقات الرأسمالية, التضخم, التعاون متعدد الأطراف, الرقابة على القطاع المالي, الركود, السلطات المصرفية, السياسة النقدية, سوق الصرف الأجنبى, سوق النقد الأجنبى|


بقلم: جوناثان أوستري

(بلغات أخرى English)

جاءت الأزمة المالية العالمية لتُذَكِّر اقتصادات الأسواق الصاعدة، إذا كانت تحتاج إلى التذكرة، بأن التدفقات الرأسمالية يمكن أن تكون شديدة التقلب وأن الأزمات لا تنشأ في الداخل بالضرورة.

وقد تأثرت الأسواق الصاعدة بوسائل متعددة، ليس أقلها الارتفاعات والانخفاضات الحادة في أسعار الصرف من جراء التدفقات الرأسمالية المتقلبة.

وربما كانت هذه الارتفاعات والانخفاضات أكثر ضرراً على الاقتصادات الصاعدة منها على الاقتصادات المتقدمة، وذلك لعدد من الأسباب:

  • أولاً، ربما تكون الميزانيات العمومية أكثر هشاشة في الاقتصادات الصاعدة ـ أي أقل تمتعاً بالحماية من مخاطر العملة ـ مما قد يجعل انخفاضات أسعار الصرف تولِّد عسراً مالياً يصل إلى حد الإفلاس والآثار المعاكسة على النشاط الاقتصادي.
  • ثانياً، قد تكون الاقتصادات الصاعدة أقل مرونة، بحيث يترك ارتفاع سعر الصرف وفقدان تنافسية السلع التجارية آثاراً دائمة على الاقتصاد حتى إذا عاد سعر الصرف إلى مستواه السابق فيما بعد.

Continue reading “دواعي التعويم المدار للعملة في ظل استهداف التضخم” »

التقشف المالي: جرعة زائدة من دواء مفيد؟

By | فبراير 15th, 2012|آفاق الاقتصاد, آلية الاستقرار الأوروبية, أزمة منطقة اليورو, أسعار الفائدة, أوروبا, الأزمة الاقتصادية, الأزمة المالية, الاستقرار الاقتصادي, الاقتصاد, الاقتصادات المتقدمة, الانتعاش الاقتصادي, البحوث الاقتصادية, البطالة, التنشيط المالي, الدين العام, الديون, الديون السيادية, الراصد المالى, الركود, الصندوق, الكيانات السيادية, الموازنة العامة, الناتج المحلي الإجمالي, الولايات المتحدة, تخفيف أعباء الديون, ثقة المستثمرين, سيادية, سياسة المالية العامة, صندوق النقد الدولي, عجز الموازنة, عدم اليقين, منطقة اليورو|

بقلم: كارلو كوتاريللي

(بلغات أخرى English)

كان رأي الصندوق في فترة ما أنه ينبغي تخفيض نسب الدين العام المرتفعة لتصل إلى مستويات أكثر أماناً في كثير من الاقتصادات المتقدمة، عن طريق عملية تدريجية ومطردة. ويُلاحَظ أن هناك مخاطر ينطوي عليها كل من التفريط والإفراط في هذا الخصوص. فالتقشف المالي غير الكافي يمكن أن يتسبب في فقدان ثقة الأسواق ووقوع أزمة في المالية العامة، مما قد يتسبب بدوره في القضاء على النمو؛ لكن الإفراط في التقشف من شأنه إلحاق الضرر بالنمو بشكل مباشر.

وقد دعونا في بعض الأحيان خلال العامين الماضيين إلى تسريع وتيرة التقشف المالي حين وجدنا أن العملية تسير ببطء شديد.

أما في ظل البيئة الراهنة، فإنني أشعر بالقلق من احتمال أن تكون الوتيرة أسرع مما ينبغي في بعض البلدان.

Continue reading “التقشف المالي: جرعة زائدة من دواء مفيد؟” »

الأمل والمثابرة على درب تونس

By | فبراير 3rd, 2012|آفاق الاقتصاد, آفاق الاقتصاد الإقليمي (REO), أزمة منطقة اليورو, أسواق رأس المال, أوروبا, الأزمة الاقتصادية, الأزمة المالية, الأسواق الصاعدة, الاستقرار الاقتصادي, الاقتصاد, البطالة, التضخم, الربيع العربي, الركود, الشرق الأوسط, الصندوق, المؤسسات المالية, الموازنة العامة, الناتج المحلي الإجمالي, النمو الشامل, بطالة الشباب, توظيف العمالة, ثقة المستثمرين, رأس المال, شبكات الأمان الاجتماعي, شمال أفريقيا, صندوق النقد الدولي, عجز الموازنة, عدم المساواة, عدم اليقين, فرص العمل, منطقة اليورو, ميزان المدفوعات|

بقلم كريستين لاغارد

(بلغات أخرى English)

تونس، ذلك البلد الذي أشعل شرارة الربيع العربي، هو الوجهة التى أمضيت فيها اليومين الماضيين. وهناك عقدت اجتماعات رسمية مع القادة الجدد، الذين تحدثوا عن "ثورة الحرية والكرامة" ـ التسمية المحببة لدى التونسيين ـ وعن اهتمامهم بتحقيق التحول السلس إلى الديمقراطية والرخاء.

ورغم مرور عام على الثورة، فإن شعوراً غامراً بالإعجاب يملأ نفوسنا حين ننظر بعين الذاكرة إلى هذا التحول الجذري النابع من حركة جماهيرية عارمة، وكيف تحقق له الانتقال إلى بلدان أخرى في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وإلى جانب زياراتي الرسمية، فقد استمتعت للغاية بتناول الغداء مع مجموعة من السيدات تضم رائدات أعمال وأستاذات جامعيات وناشطات شابات، حيث تحدثن بحماس كبير عن حياتهن والتزامهن وآمالهن لوطنهن.

وكنت قد بدأت منذ تعييني مديراً عاما لصندوق النقد الدولي في أواخر يوليو الماضي سلسلة من الزيارات لجميع مناطق العالم، حتى أستمع إلى شواغل بلداننا الأعضاء وأتعرف على القضايا التي تواجه البلدان المختلفة. وتونس هي أول بلد عربي أقوم بزيارته بعد تولى المنصب، وسأقوم بزيارة أيضاً إلى المملكة العربية السعودية خلال اليومين القادمين.

Continue reading “الأمل والمثابرة على درب تونس” »

تتبع الآثار غير المباشرة المحتملة لأزمة منطقة اليورو

By | يناير 30th, 2012|آفاق الاقتصاد, آفاق الاقتصاد الإقليمي (REO), أزمة منطقة اليورو, أسعار الفائدة, أسعار النفط, أسواق رأس المال, أوروبا, الأزمة الاقتصادية, الأزمة المالية, الاستثمار الأجنبى المباشر, الاقتصاد, البنوك, التجارة, الديون, الديون السيادية, الركود, السياحة, الشرق الأوسط, الصندوق, الناتج المحلي الإجمالي, تحويلات العاملين, دول الخليج, سيادية, شمال أفريقيا, صندوق النقد الدولي, عدم اليقين, منطقة اليورو|

بقلم مسعود أحمد

مع توقعات صندوق النقد الدولي تباطؤ النمو العالمي هذا العام نتيجة لأزمة الديون السيادية فى منطقة اليورو، يصبح السؤال، ما هي النتائج المتوقعة على النمو في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؟

من المتوقع أن تكون الآثار غير المباشرة لأزمة منطقة اليورو كبيرة. فبالإضافة لتزايد درجة عدم اليقين فى المنطقة، فإن التوقع بإمكانية تدهور الأوضاع الاقتصادية العالمية يقودنا إلى التنبؤ بتباطؤ ملحوظ في نمو الناتج المحلي الإجمالي في بلدان المنطقة المستوردة للنفط من 1.3 في المائة عام 2011 الى 0.4 في المائة هذا العام، ويرجع ذلك بالأساس للأحداث فى سوريا. أما بالنسبة لدول مجلس التعاون الخليجي المصدرة للنفط، فنتوقع أن يستمر نمو النشاط في الاقتصاد غير النفطي بمعدل قدره 5.3 في المائة في عام 2012. ولكن من المرجح أن يستقر إنتاج النفط، الأمر الذى سيؤدى إلى تحقيق معدل للنمو الاقتصادي قدره 3.8 في المائة لدول مجلس التعاون الخليجي. Continue reading “تتبع الآثار غير المباشرة المحتملة لأزمة منطقة اليورو” »

صندوق النقد الدولى يتوقع تباطؤ النمو عالمياً، ولكن النفط يعزز آفاقه فى الشرق الأوسط

By | يناير 24th, 2012|آفاق الاقتصاد, آفاق الاقتصاد الإقليمي (REO), أسعار النفط, الاقتصادات المتقدمة, الركود, الشرق الأوسط, الصندوق, دول الخليج, شمال أفريقيا, صندوق النقد الدولي, منطقة اليورو|

أصدر صندوق النقد الدولي اليوم تحديثاً لآفاق الاقتصاد العالمي (WEO)، والذي يعرض توقعات عن الاقتصاد العالمي خلال الفترة القادمة.

إجمالاً، يتوقع التحديث تراجع النمو العالمي ليصل إلى نسبة 3.3 في المائة هذا العام ، استناداً إلى توقع أن تمر منطقة اليورو بمرحلة ركود بسيط خلال العام الحالى.

ومن المتوقع نمو النشاط الاقتصادى في الاقتصادات المتقدمة بنسبة 1.2 في المائة فقط في عام 2012 – وهو ما يقل ¾ نقطة مئوية بالمقارنة مع توقعات سبتمبر الماضي – مواصلاً النمو بنسبة 1.9 في المائة العام المقبل، فيما سيعد نمواً متباطئاً.

تسارع وتيرة النمو في منطقة الشرق الأوسط

في المقابل، فإنه من المتوقع أن ينمو النشاط الاقتصادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بشكل أسرع في 2012-2013، مدفوعة أساساً بالانتعاش في ليبيا واستمرار الأداء القوي من جانب البلدان الأخرى المصدرة للنفط. ومع ذلك، فإن معظم البلدان المستوردة للنفط في المنطقة تواجه آفاقاً غير مواتية للنمو بسبب استمرار الفترة الانتقالية لوقت أطول مما كان متوقع، بالإضافة للظروف السياسية والبيئة الخارجية غير المواتية. ومن المتوقع أن يصل النمو في المنطقة نسبة 3.2 في المائة هذا العام، وارتفاعه إلى 3.6 في المائة العام المقبل. هذا النمو وإن كان أعلى من نسبة 3.1 في المائة المقدرة للعام الماضي، فإنه أقل من نسبة 4.3 في المائة ​​في عام 2010. Continue reading “صندوق النقد الدولى يتوقع تباطؤ النمو عالمياً، ولكن النفط يعزز آفاقه فى الشرق الأوسط” »

الصندوق جاهز لدعم برنامج اقتصادي وطني مصري

By | يناير 20th, 2012|أسعار الفائدة, الائتمان المصرفي, الاحتياطيات الأجنبية, الاستقرار الاقتصادي, الاقتراض الخارجى, الاقتراض المحلى, البطالة, البنك المركزى, التضخم, الحوكمة, الدعم, الدين الخارجى, الدين العام, الديون, الربيع العربي, الركود, السياحة, الشرق الأوسط, الشفافية, الصندوق, الفجوات التمويلية, الفقر, المرحلة الانتقالية, المساعدة الفنية, المشروعات الصغيرة والمتوسطة, الناتج المحلي الإجمالي, النمو الشامل, برنامج اقتصادى, توظيف العمالة, ثقة المستثمرين, سياسة المالية العامة, صندوق النقد الدولي, عجز الموازنة, عدم المساواة, عدم اليقين, فرص العمل, ميزان المدفوعات|

بقلم: مسعود أحمد

عدت لتوي من زيارة إلى القاهرة استغرقت يومين، حيث يبدأ فريق من خبراء الصندوق سلسلة من المناقشات مع الحكومة المصرية حول سبل الدعم التي يستطيع الصندوق تقديمها لبرنامج اقتصادي تضعه مصر.

وتمر مصر بدورة من التقلبات العنيفة منذ عام؛ فمن نشوة الثورة وما تبعها من استفتاءات وانتخابات إلى مُنعطفات التراجع الاقتصادي وما يجلبه من مشكلات.

ورغم أجواء التفاؤل الجديدة التي أشاعها الربيع العربي في المنطقة، فإن حالة عدم اليقين السائدة أثناء الفترة الانتقالية قد تسببت في قلق المستثمرين وعدم إقبال السائحين الذين يمثلون مصدراً حيوياً للإيرادات.

وقد تراجعت ثقة المستثمرين إزاء ضعف أوضاع المالية العامة وتصاعُد معدلات البطالة وتزايُد الضغوط التضخمية. وأدى كثير من هذه التطورات إلى الإضرار بحسابات ميزان المدفوعات وانخفاض الاحتياطيات الأجنبية إلى النصف. وقد ساهم تدهور الوضع الاقتصادي في أوروبا - والتي لا تزال شريكاً تجارياً رئيسياً لمصر- من تفاقم هذه الضغوط.

جاهزون للمساعدة

Continue reading “الصندوق جاهز لدعم برنامج اقتصادي وطني مصري” »

Load More Posts