صفحات

عدم المساواة: سياسة المالية العامة يمكن أن تُحْدث فرقا

By | أكتوبر 11th, 2017|الإصلاح الاقتصادي, الراصد المالي, الصندوق, النمو الاقتصادى, صندوق النقد الدولي, عدم المساواة|

بقلم: فيتور غاسبار، و مرسيدس غارسيا-إسكريبانو

(بلغات أخرى English)

شهدت العقود الأخيرة تراجعا في عدم مساواة توزيع الدخل بين الناس حول العالم. ويرجع هذا إلى لحاق الدخول في بلدان كالصين والهند بالدخول في الاقتصادات المتقدمة. ولكن الأخبار ليست سارة كلها. فعدم المساواة داخل البلدان زاد، وخاصة في الاقتصادات المتقدمة. ولما كان التعافي الاقتصادي العالمي قد اكتسب سرعة أكبر وأصبح الآن واسع الانتشار، فإن صناع السياسات أمامهم فرصة سانحة للتحرك بإصلاحات تعالج عدم المساواة، ويوضح العدد الجديد من تقريرنا الراصد المالي كيف يمكن إحداث فرق من خلال المزيج الصحيح من سياسات المالية العامة.

سياسة المالية العامة أداة قوية Continue reading “عدم المساواة: سياسة المالية العامة يمكن أن تُحْدث فرقا” »

“المؤثرات السيئة الكبيرة”: منظور عالمي للدَين

By | أكتوبر 5th, 2016|آسيا الوسطى, آفاق الاقتصاد, الأزمة الاقتصادية, الأزمة المالية, الاستقرار الاقتصادي, الاقتصاد, الاقتصاد الرسمى, الراصد المالي, الصندوق, صندوق النقد الدولي|

fm2بقلم: فيتور غاسبار و   ماريالوس مورينو باديا (بلغات أخرى English) في غمار "الكساد الكبير"، حذر الاقتصادي الأمريكي إيرفينغ فيشر من أخطار المديونية المفرطة والضغوط الانكماشية التي تعقبها. وكان يرى أن الدين والانكماش مؤثران سيئان كبيران. ولا يزال أشباههما الأقربون – الدين شديد الارتفاع والتضخم شديد الانخفاض – يؤثران في الاقتصاد، على الأقل بالنسبة للاقتصادات المتقدمة. غير أن الصورة الكاملة للدين العالمي ظلت خافية حتى الآن. ولأول مرة، ذكر عدد أكتوبر 2016 من تقرير الراصد المالي رقما محددا لحجم الدين يغطي جميع أنحاء العالم تقريبا. والصورة ليست مشرقة. فالدين العالمي بلغ مستويات مرتفعة قياسية تصل إلى 152 تريليون دولار أمريكي أو 225% من إجمالي الناتج المحلي العالمي (الرسم البياني 1). وتمثل التزامات الشركات غير المالية والأسر – أي الدين الخاص – قرابة 100 تريليون دولار أمريكي أو حوالي الثلثين. Continue reading ““المؤثرات السيئة الكبيرة”: منظور عالمي للدَين” »
Load More Posts