ليبيا تسير على مسار التعافي الاقتصادي لكنها تواجه جهود طويلة لإعادة البناء

By | أبريل 17th, 2012|آفاق الاقتصاد, آفاق الاقتصاد الإقليمي (REO), أسعار النفط, إدارة المالية العامة, الأجور, الاحتياطيات الأجنبية, الاقتصاد, الانتعاش الاقتصادي, البنك الدولى, البنك المركزى, البنوك, البنية التحتية, التنويع الاقتصادى, الحوكمة, الدعم, الربيع العربي, الشرق الأوسط, الصادرات, الصندوق, الفقر, القطاع الخاص, المرحلة الانتقالية, المساعدة الفنية, النفط, النمو الاقتصادى, النمو الشامل, بطالة الشباب, تحويلات العاملين, توظيف العمالة, خبرة الصندوق الأساسية, شبكات الأمان الاجتماعي, شمال أفريقيا, صناديق الثروة, صندوق النقد الدولي, عدم المساواة, عدم اليقين, ليبيا, مناخ الأعمال|

أصدرت اليوم إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى بصندوق النقد الدولي تقريراً بعنوان الاقتصاد الليبي ما بعد الثورة: التحديات والفرص. ويستعرض التقرير التطورات التى حدثت فى الاقتصاد الليبى منذ الإطاحة بحكم الرئيس السابق للبلاد/ معمر القذافى عام 2011، وكذلك التحديات التى تواجه ليبيا فى سبيل إصلاح البنية التحتية وبناء مؤسسات الدولة.

 وفى مقابلة مع رئيس بعثة الصندوق إلى ليبيا، أكد تعافى إنتاج النفط الليبي بشكل أسرع مما كان متوقعاً، وأن الاقتصاد الليبي سيحتاج إلى مواجهة الكثير من التحديات فى الأجلين القصير والمتوسط من أجل بناء مؤسسات حديثة وتنويع الاقتصاد القائم حالياً على قطاع النفط والغاز بشكل أساسي، كما استعرض الإمكانات المختلفة التى تمتلكها ليبيا والتى يمكن أن تساعد على تنويع النشاط الاقتصادى والوصول الى الناتج المحتمل بشرط أن يتم وضع السياسات الاقتصادية المناسبة. كما أكد رئيس البعثة التزام الصندوق بمساندة ليبيا خلال المرحلة الانتقالية عن طريق المساعدات الفنية فى مجالات عدة.