صفحات

العزم والتصميم ـ سبيلنا المشترك للخروج من الأزمة

By | سبتمبر 27th, 2011|آفاق الاقتصاد, الأزمة الاقتصادية, الأزمة المالية, الأسواق الصاعدة, الائتمان المصرفي, الاجتماعات السنوية, الاستقرار الاقتصادي, الاقتصادات المتقدمة, الانتعاش الاقتصادي, البحوث الاقتصادية, البطالة, التحويلات النقدية, التضخم, التعاون متعدد الأطراف, التنشيط المالي, التنظيم المالي, الدين العام, الرقابة على القطاع المالي, الشفافية, الصندوق, المنافسة المصرفية, بنك التمويل, تخفيف أعباء الديون, توظيف العمالة, سياسة المالية العامة, صندوق النقد الدولي, فرص العمل|

بقلم كريستين لاغارد

التقى في العاصمة واشنطن في نهاية الأسبوع الماضي ممثلو 187 بلدا عضوا، لإجراء مناقشات مركزة حول الأزمة الاقتصادية التي يمر بها العالم.

كانوا هنا في سياق الاجتماعات السنوية المشتركة بين الصندوق والبنك الدولي لعام 2011، ذلك الحدث الذي يختلط فيه وزراء المالية ومحافظو البنوك المركزية برجال الأعمال والمجتمع المدني والقيادات العمالية وأعضاء البرلمانات لمناقشة قضايانا المهمة.

وقد دَخَلْت هذه الاجتماعات بعد أن حذرت من مرحلة جديدة خطرة تواجه الاقتصاد العالمي ودعوت إلى اتخاذ إجراءات جريئة وجماعية حيالها. وخرجت منها وقد ملأني شعور قوي بأن المجتمع العالمي بدأ يستجيب.

لماذا؟ هناك ثلاثة أسباب: شعور مشترك بضرورة التحرك العاجل، وتشخيص موحد للمشكلات، وشعور جماعي بأن التركيز بدأ ينصب على الخطوات اللازمة في الفترة المقبلة.

أولا، الشعور المشترك بضرورة التحرك العاجل

Continue reading “العزم والتصميم ـ سبيلنا المشترك للخروج من الأزمة” »

كوب المالية العامة نصفه مليء: دعوة إلى التفاؤل

By | سبتمبر 21st, 2011|آفاق الاقتصاد, الأزمة الاقتصادية, الأزمة المالية, الأسواق الصاعدة, الاستقرار الاقتصادي, الاقتصادات المتقدمة, الانتعاش الاقتصادي, البحوث الاقتصادية, التنشيط المالي, التنظيم المالي, الدين العام, الرقابة على القطاع المالي, الصندوق, بنك التمويل, سياسة المالية العامة, صندوق النقد الدولي|

بقلم كارلو كوتاريللي

في غمار توترات الأسواق المالية ومشاعر اليأس والأسى التي تخيم على الاقتصاد العالمي، من السهل أن ينتابنا التشاؤم. وربما يكون التشاؤم السائد مبالغا فيه؛ فوسط ما يبدو وكأنه قرع مستمر لطبول الأنباء السيئة، قد يغفل الناس عما تحقق في العامين الماضيين.

ففي الاقتصادات المتقدمة، لا يزال مستوى الدين العام وعجز المالية العامة بالغ الارتفاع. ومع ذلك، فقد حقق العديد من الاقتصادات المتقدمة إنجازا مهما في تصحيح أوضاع المالية العامة. وبالنسبة لمعظم البلدان، سجل العجز الحكومي تراجعا كبيرا ـ بمتوسط 2.25 نقطة مئوية من إجمالي الناتج المحلي مقارنة بمستواه منذ عامين.

وتبدو آفاق المالية العامة في معظم البلدان أقوى مما كنا نتوقع منذ عامين. ولنتحدث هنا عن البلدان الأوروبية الخمسة الكبرى. نشاهد باللون الرمادي في الرسم البياني أدناه الزيادة التي توقعناها منذ عامين في نسبة الدين العام إلى إجمالي الناتج المحلي للفترة من 2012 وحتى 2014. ونشاهد باللون الأزرق أيضا زيادة الدين في نفس الفترة. وكما ترون، فإن التوقعات الحالية تشير إلى ارتفاع نسب الدين بأقل مما كنا نتوقع، كما تشير إلى انخفاض هذه النسب في بعض الحالات. ويرجع هذا إلى التزام هذه البلدان بتخفيض العجز على مدار فترة ممتدة.

Continue reading “كوب المالية العامة نصفه مليء: دعوة إلى التفاؤل” »

الوقت لا ينتظر أحدا: كيفية تأمين الاستقرار المالي في عام 2011

By | يناير 25th, 2011|آفاق الاقتصاد, الأزمة الاقتصادية, الأزمة المالية, الائتمان المصرفي, البحوث الاقتصادية, التحويلات النقدية, التضخم, التنشيط المالي, التنظيم المالي, الدين العام, الديون, الرقابة على القطاع المالي, الصندوق, المنافسة المصرفية, بنك التمويل, سياسة المالية العامة, صندوق النقد الدولي|

هوزيه فينيالزبقلم: هوزيه فينيالز

— عرضت هذا الصباح في مدينة جوهانسبرغ بجنوب إفريقيا آخر الآراء التي توصلنا إليها بشأن الاستقرار المالي العالمي.

إذن ما هو وضع النظام المالي العالمي في الوقت الراهن؟ لقد شهدنا مظاهر تحسن في الآونة الأخيرة بالفعل، لكننا نلاحظ أيضا وجود انفصام بين الاقتصاد والنظام المالي. فبينما يستمر تعافي الاقتصاد العالمي، لايزال الاستقرار المالي معرضا للخطر من جراء استمرار افتقار المستثمرين للثقة في الكيانات السيادية والنظم المصرفية في بعض البلدان المتقدمة.

Continue reading “الوقت لا ينتظر أحدا: كيفية تأمين الاستقرار المالي في عام 2011” »

Load More Posts