• أضواء على أهم القضايا

  • ابق على اتصال

  • مدونات مختلفة

  • موضوعات النقاش الحالية

  • الأرشيف

اليونان: نحو برنامج قابل للتطبيق

PT2 بقلم: بول تومسن

(بلغات أخرى English)

بعد النجاح في إنقاذ اليونان من حافة الهاوية في الصيف الماضي ثم تحقيق الاستقرار الاقتصادي، تناقش الآن حكومة ألكسيس تسيبراس مع شركائها الأوروبيين وصندوق النقد الدولي برنامجا شاملا متعدد السنوات يمكن أن يؤَمِّن التعافي الدائم ويصل بالدين إلى مستويات يمكن الاستمرار في تحملها. وفي سياق المناقشاـت، ظهرت بعض المفاهيم الخاطئة عن آراء الصندوق ودوره في هذه العملية، ومن ثم رأيت أنه قد يكون من المفيد توضيحها.

يقال إن الصندوق جعل مشاركته مرهونة بإصلاحات باهظة التكلفة من الناحية الاجتماعية، وخاصة بالنسبة لنظام التقاعد. وهذا غير صحيح. ففي نهاية المطاف، يجب أن تخرج معادلة البرنامج بنتائج صحيحة؛ فمزيج الإصلاحات زائد تخفيف أعباء الديون يجب أن يقدما لنا وللمجتمع الدولي تأكيدات معقولة بأن اليونان ستكون في النهاية قادرة على النهوض بنفسها مع نهاية برنامجها القادم، بعد عقد تقريبا من الاعتماد على مساعدات أوروبا والصندوق. ويستتبع هذا مفاضلة معكوسة بين طموح الإصلاحات وقوة تخفيف أعباء الديون – ويمكننا بالطبع مساندة برنامج يحقق إصلاحات أقل طموحا، ولكن ذلك لا بد أن ينطوي على مزيد من التخفيف لأعباء الديون. المزيد  »

مؤتمر لندن لدعم سوريا والمنطقة

Furusawa

بقلم: ميتسوهيرو فوروساوا

(بلغات أخرى English)

  • شكرا لإعطائي فرصة الالتقاء بكم اليوم في هذا المؤتمر المهم. فهو يأتي في فترة عصيبة بالنسبة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث يتأثر الكثير من البلدان بالصراعات العنيفة الدائرة وما تسفر عنه من تداعيات. وهناك حاجة ماسة لأن تتلقى هذه البلدان دعما مستمرا ومعززا من المجتمع الدولي.

في البداية، وباسم صندوق النقد الدولي، أود الإعراب عن تقديري لحكومتي الأردن ولبنان وغيرها من بلدان المنطقة لاستضافتها اللاجئين السوريين في السنوات القليلة الماضية. فمن خلال إتاحة الملاذ الآمن للفارين من أعمال العنف، تتيح هذه البلدان سلعة عامة مهمة ونبيلة للمجتمع الدولي. وقد كان نطاق جهودها استثنائيا، حيث يمثل اللاجئون السوريون المسجلون رسميا في الأردن ولبنان حوالي 10% و 25% من مجموع السكان في البلدين. ومن المهم أن نتذكر أن هذه البلدان فتحت أبوابها في وقت كانت فيه آفاقها الاقتصادية والاجتماعية والسياسية محفوفة بتحديات كبيرة حتى بدون تدفقات اللاجئين. المزيد  »

الانعكاسات الاقتصادية لتخفيف العقوبات الاقتصادية عن إيران

بقلم: برونو فيرساي

(بلغات أخرى English, fārsi)

في 14 يوليو 2015، وقعت إيران والأعضاء الخمسة الدائمون في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة (الصين وفرنسا وروسيا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة) بالإضافة إلى ألمانيا خطة العمل الشاملة المشتركة (JCPOA) بشأن برنامج إيران النووي، بما يمهد السبيل أمام تخفيف العقوبات عن إيران واندماجها من جديد في الاقتصاد العالمي. وأعقب ذلك اعتماد خطة العمل من كل الأطراف في 18 أكتوبر 2015. وفي 16 يناير الجاري تم رفع العقوبات فعليا بعد أن أوفت إيران بالتزاماتها في ظل الاتفاقية. ومن المتوقع أن يؤدي هذا التخفيف للعقوبات إلى تحسن كبير في أداء الاقتصاد الإيراني، بينما يرجح أن تستفيد بقية بلدان العالم من انخفاض أسعار النفط وزيادة فرص التجارة والاستثمار.

المزيد  »

العملات الافتراضية: التأثير العام للنقود الخاصة

بقلم: مدونة الصندوق iMF Direct

(بلغات أخرى English)

دائما ما تسير التكنولوجيا والتمويل يداً بيد. فما الجديد هذه المرة؟ إنها العملات الافتراضية التي تشكل جزءا من ثورة تكنولوجية أوسع نطاقا وتمثل القوة الدافعة وراء التغير الجوهري في الاقتصاد العالمي.

ورغم أن هذه النقود افتراضية، فإن المكاسب والمخاطر حقيقية جدا. ويتلخص الأمر في كيفية تشجيع الابتكار المالي مع ضمان التنظيم لحماية المستهلكين وتجنب ما يمكن أن ينشأ من أضرار أخرى. وقد قررت مجموعة صغيرة من اقتصاديي الصندوق وخبرائه الماليين والقانونيين إعداد دراسة جديدة تتناول هذا الموضوع برؤية عالمية. كذلك تحدثت السيدة كريستين لاغارد، مدير عام الصندوق، عن العملات الافتراضية اليوم في دافوس.

ومما يُذكر أن العملات الافتراضية مثل عملة “بيتكوين” (Bitcoin) (وغيرها الكثير) قد تحولت من عملة مستترة إلى عملة تتمتع برواج كبير في فترة زمنية قصيرة جدا. ولا تزال هذه العملات تشكل جزءا صغيرا نسبيا من القطاع المالي، إذ تبلغ قيمتها 7 مليارات دولار في مقابل 1.4 تريليون دولار أمريكي متداولة.

المزيد  »